بمناسبة الذكرى 46 المسيرة الخضراء. 

 يحتفل الشعب المغربي كل عام بهذه الذكري المجيدة بكل الاعتزال والافتخار بمناسبة الذكرى 46 المسيرة الخضراء فهي تعبير عن الروح الوطنية لكافة الشعب المغربي بدون استثناء ،وفي هذه المناسبة  ألقى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله خطابا ساميا إلى شعبه الوفي هذا المساء  وإلى الأمة بمناسبة ذكرى 46 للمسيرة الخضراء ، ومن أهم مضامين الخطاب الملكي السامي تعزيز بالاحتفال بهذا اليوم المجيد والافتخار بالذكرى السادسة والأربعين للمسيرة الخضراء المضفرة ويأتي تخليدا هذه المناسبة المجيدة الغالية على قلوب الشعب المغربي في سياق مطبوع بالعديد من المكاسب والتحديات ،فالدينامية الاجابية التى تعرفها قضيتنا الوطنية ولايمكن توقيفها ، إن مغربية الصحراء حقيقة تاريخية تابة لانقاش فيها يحكم التاريخ والشرعية . وبارادة قوية لابناءها واعتراف دولي واسع ، كما عبر صاحب الجلالة نصره الله على تزايد الدعم الملموس لعدالة قضيتنا الوطنية ، كما يعتز ويفتخر جلالته بالقرار السيادي للولايات المتحده الامريكيه التي اعترفت بالسياسة الكاملة المغرب على صحراىءه ،ويؤكد صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله على ضرورة الالتزام بالمرجعيات التي اكدتها قرارات مجلس الأمن منذ 2007 والتي تم تجسيدها في اللقاءات المنعقد  ب” بجنيف” برعاية الأمم المتحدة.                        وفي الختام نوه  صاحب الجلالة نصره الله بالجهود المبذولة من طرف عناصر القوات المسلحة الملكية السامية والدرك الملكي والأمن الوطني والقوات المساعدة والإدارة الترابية والوقاية المدنية على تجنيدهم الدائم تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره للدفاع عن وحدة الوطن والحفاظ على أمنه واستقراره
إعداد العزيزي عبد المجيد
Zone contenant les pièces jointes

التعليقات مغلقة.