النسوية الايكولوجية:               

شهدت بضعة عقود المنصرمة اهتماما واسعا بكل من حركة النساء والحركة البيئية، وقد نظر الكثير من مفكري النسوية بأن اهداف هاتين الحرمين مترابطة ومتبادلة التازر ،ففي المال كلاهما تتضمن تطوير النظرات الى العالم وممارسة خالية من نماذج الهيمنة المنحازة ذكوريا وفي هذا المنوال عبرت الكاتبة “روز ماري رادفورد روثير”في كتابها امرأة جديدة أرض جديدة وينبغي أن تدرك النساء انه ليس بالمستطاع تحريرهن ولحل الأزمة البيئية في السياق مجتمع لا يزال النموذج الأساسي لعلاقته هو الهيمنة وما يستفاد من هذا القول أن البيئة مرتبطة بالمرأة بتاء التأنيث ، ونحن في المجتمع العربي دائما نحتقر كلمة التأني

وبالتالي ادا اردنا ان تكون بيئة نظيفة يجب توحيد مطالب حركة النساء مع حركة البيئة بغية تصور وإعادة تشكيل جذرية للعلاقات الاجتماعية الاقتصادية الأساسية والقيم الأخلاقية في هذا المجتمع الصناعي الحديث

ومنذ أوائل السبعينيات دافع الكثير من النسويين، وعلى الاخص النسويون الايكولوجيون عن الموقف الاساسي حول الارتباط بين البيئة وعنصر النسوي والسؤال الذي يطرح في هذا السياق فما الذي بالضبط يجعل البيئة ضمن قضية النساء؟ وفي هذا المقال اقترح إجابات ممكنة عن هذا السؤال من خلال مناقشة الادبيات الاكاديمية للنسوية الايكولوجية وهناك ترابط بين النساء_ الآخر البشري_ الطبيعة تشير هذه الترابطات إلى الكيفية التي يعامل بها المرء البشر والمجموعات البشرية المحرومة والمهمشة والمستغلة أو الآخر من جهة ، والكيفية التي يعامل بها المرء غير البشر من الحيوانات والنباتات والطبيعة من جهة ثانية ومن ثم هذه الترابطات يجب مناقشة بنظرة إجمالية وإلى القضايا الأساسية في النسوية الايكولوجية وإلى الاسباب التي يسوقها النسويون الايكولوجيون لتبرير أهمية تبصراتهم بالنسبة إلى النسوية والمذهب البيئي والفلسفة البيئية، ونشير في هذا السياق إلى تحديد مفهوم النسوية الايكولوجية باعتبارها إلى مظلة تغطي تنوعا من المواقف التي تمتد جذورها إلى نظريات وممارسات نسوية مختلفة وأحيانا متنافسة وتعكس المنظورات النسوية الايكولوجية المختلفة منظورات نسوية مختلفة فعلى سبيل المثال ( النسويات الليبرالية أو الماركسية ، والجذرية، والاشتراكية، والسوداء، والمضادة للكونيالية) . كما تعكس أيضا ادراكات مختلفة لطبيعة المشكلات البيئية المعاصرة وحلولها ويبقى السؤال المطروح دائما في هذا السياق إلى أي حد وعلى أي أسس ندعوا نسويا ايكولوجيا أيا من الموقف المتنوعة في الفلسفة البيئية ذات التوجه النسوي؟

إعداد : العزيزي عبد المجيد

التعليقات مغلقة.