القطاع السياحي يستعيد عافيته بمدينة مراكش:

بعد مرور أكثر من سنة التي نالت الكثير بالمعانات  بسبب الوباء الملعون المسمى بفيروس كورونا والتي تضررت عدة قطاعات  وكان على رأسها القطاع السياحي والذي شرد العديد من الحرفيين الذين يستغلون في هذا المجال وكان انعدام تام الزوار سواء من داخل تراب المملكة أو من خارجها خوفا من من إنتشار هذا الفيروس الملعون    والآن عادة مدينة الحمراء في حلة جديدة   وتستعد سياحة نفسها من الجديد  وبدأت تستقطب الزوار سواء من داخل تراب المملكة أو من خارجها
 إعداد العزيزي عبد المجيد

التعليقات مغلقة.