الحاجب : انطلاق فعلي للدراسة بنمط حضوري وسط تدابير وقائية مشددة

عرف اليوم الأول للدخول المدرسي الجديد بمدينة الحاجب كسائر مدن و أقاليم المملكة، إقبالا كثيفا منذ الساعات الأولى من صباح اليوم على أبواب المدارس، التي فتحت في وجه التلاميذ بعد سنتين مرتبكتين بين التعليم الحضوري وعن بعد. حيث أشرف المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية ، السيد عبد العزيز يوسفي الذي تم تعيينه على راس مديرية الحاجب مؤخرا خلفا للسيد ادريس واحي، على الانطلاقة الرسمية للدراسة من مدرسة زهير بن ابي سلمى بمدينة الحاجب بعد تحية العلم الوطني وترديد النشيد الوطني من طرف التلميذات والتلاميذ والأطر الإدارية والتربوية بالمؤسسة.
خلال زيارته للأقسام الدراسية وقف السيد المدير الإقليمي مرفوقا بالسيد مدير المؤسسة وممثل جمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، والسيد رئيس مصلحة الشؤون التربوية والسيد رئيس مصلحة الشؤون القانونية والتواصل والشراكة
على الانطلاقة الفعلية للدراسة بالفصول الدراسية وكذا احترام الإجراءات الاحترازية، وتطبيق البروتوكول الصحي كما قام بزيارة عدد من مرافق المؤسسة الإدارية والتربوية.
الزيارة كانت مناسبة أيضا للتواصل مع الاطر الإدارية والتربوية والإشادة بمجهوداتها للارتقاء بالتربية والتعليم ببلادنا.

أحسين عزيز

التعليقات مغلقة.