دونالد ترامب بدأ بتناول عقار لعلاج كورونا مع اتسعاع دائرة المصابين حوله

2020-10-03T16:35:30+03:00
2020-10-03T16:35:32+03:00
دولية
سايسبريس3 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
دونالد ترامب بدأ بتناول عقار لعلاج كورونا مع اتسعاع دائرة المصابين حوله


أكد طبيب دونالد ترامب أن الرئيس بدأ في مشفاه بتناول عقار ضد فيروس كورونا. ودائرة المصابين بالفيروس من مساعدي ترامب تتّسع وسط إجراءات إحترازية في مجلس الأمن القومي.

قال طبيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مساء الجمعة إن الرئيس يتلقى العلاج بعقار ريمديسفير ويخلد للراحة حاليا بعد دخوله المستشفى في أعقاب تشخيص إصابته بفيروس كورونا.

وقال شون كونلي في بيان أصدره البيت الأبيض « هذا المساء يسعدني أن أبلغكم أن الرئيس بصحة جيدة للغاية ». وأوضح « إنه لا يحتاج إلى أي أكسجين إضافي، ولكن بالتشاور مع المختصين، اخترنا بدء العلاج بعقار ريمديسفير. لقد أكمل جرعته الأولى ويخلد حاليا للراحة ».

وفي تغريدة، قال ترامب « الأمور تسير على ما يرام.. على ما أعتقد! شكرا للجميع. مع حبي!!! ».

إصابة مدير حملة ترامب

وفي سياق متصل أعلن عن إصابة بيل ستيبين، مدير حملة الرئيس الأمريكي بفيروس كورونا، ليصبح أحدث عضو في فريق ترامب يتم تشخيص إصابته بالفيروس، حسبما ذكرت وسائل إعلام أمريكية مساء الجمعة.

ويأتي هذا الخبر، الذي أوردته صحيفة بوليتيكو لأول مرة وأكدته الحملة لاحقا، بعد ساعات من دخول ترامب نفسه إلى المستشفى بعد إصابته بالفيروس.

وسافر ستيبين من وإلى كليفلاند مع ترامب ومساعده الآخر، هوب هيكس، الذي تم تشخيص إصابته أيضا بفيروس كورونا، للمشاركة في المناظرة الرئاسية اتي أجريت يوم الثلاثاء الماضي، وفقًا لبوليتيكو. وكان ستيبين أيضا في البيت الأبيض مع الرئيس ترامب يوم الاثنين.

كما قالت كيليان كونواي، المستشارة السابقة للرئيس ترامب، إنها أصيبت أيضا بالفيروس. وقالت كونواي في تغريدة على تويتر « الليلة تأكدت إصابتي بكوفيد- 19، أعراضي خفيفة (سعال خفيف) وأشعر أنني بخير ». وأضافت « لقد بدأت عملية حجر صحي بالتشاور مع الأطباء ».

وحضرت كونواي فعالية في حديقة الورود بالبيت الأبيض يوم السبت خصصت للإعلان عن مرشحة ترامب لعضوية المحكمة العليا الأمريكية.

تعميم الكمامات في مجلس الأمن القومي

و على صعيد التدابير التي اتخذت في البيت الأبيض، إثر إعلان إصابة الرئيس ترامب، ذكرت رسالة بريد الكتروني داخلية الجمعة أنه صدرت أوامر لموظفي مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض بوضع كمامات في كل الأماكن المشتركة داخل المجمع الرئاسي وتجنب الزيارات غير الضرورية للجناح الغربي.

ولم يتلزم موظفو البيت الأبيض بوضع الكمامات بشكل دائم كما شكك ترامب مرارا، وسخر في بعض الأحيان، في جدوى استخدامها رغم تأكيد الخبراء على أن الالتزام بها ساهم في إنقاذ الأرواح.

وأكد مسؤول أمريكي كبير طلب عدم نشر اسمه صحة رسالة مجلس الأمن القومي التي كشفت عنها شبكة (سي.إن.إن) الإخبارية.

وألزمت الرسالة الالكترونية كل موظفي مجلس الأمن القومي « بوضع كمامات في كل الأماكن المشتركة بما فيها منشآت الفحص الأمني، والمصاعد، والأروقة ودورات المياه ».

ويضم مجلس الأمن القومي، المنوط بتنسيق السياسة الخارجية بين الوكالات الحكومية، أحد أكبر قطاعات الموظفين العاملين بمجمع البيت الأبيض.

وكان روبرت أوبراين، مستشار ترامب ورئيس مجلس الأمن القومي، أصيب بفيروس كورونا في أواخر يوليو تموز وعاد لعمله في مطلع أغسطس آب بعد تعافيه